إمبريال كوليدج لندن

صرحنا التعليمي هذه المرة
سينقلنا إلى المملكة المتحدة
وإلى قلب لندن في حي جنوب كينغتسون بالتحديد
وهو يصنف كمساحة متعددة التخصصات للتعليم والبحث والترجمة والتسويق
وتسخير العلوم والابتكار لمواجهة التحديات العالمية.

إنها جامعة إمبريال كوليدج لندن
التي تأسست في عام 1907
مما يعني خبرة تزيد عن مائة عام من العلم والأبحاث..

تحتضن إمبريال كوليدج لندن واحدة من أفضل كليّات الطب على الإطلاق
ودائماً وهي تعدّ جامعة بحثية فريدة من نوعها
وتركّز على العلوم والهندسة والطب وإدارة الأعمال.
تجمع "إمبيريال" بين التخصصات والصناعات في أربعة مجالات رئيسة
لتعزيز فهم العالم الطبيعي وحل المشكلات الهندسية
وقيادة ثورة علم البيانات وتحسين الصحة والرفاهية.

كما تشمل مجالات البحث الناشئة تطوير تقنيات منخفضة الكربون
مما يعني العناية بالنواحي البيئية إضافة إلى الصناعية
وعلاج الخلايا الجذعية للسكتة الدماغية وكيفية تحويل الضوء إلى مادة.
العمل الدؤوب والمستوى الراقي للجامعة
تُوّج على شكل 14 جائزة نوبل
و81 زمالة من أكاديمية العلوم الطبية و77 من الأكاديمية الملكية للهندسة
و73 من الجمعية الملكية.

تحتض الجامعة اليوم نحو 17 ألف طالب
أكثر من 9 آلاف منهم هم طلّاب دوليين
لتكون بذلك بيئة مُمتازة للطلّاب الدوليين القادمين من خارج بريطانيا.
الجامعة قد تكون الحلم الخاص بكل باحث شغوف بالعلم ..
يسعى جاهداً لترك بصمته في المجالات التي تختص بها الجامعة
والتي منحتها التصنيف كأحد أفضل عشر جامعات في العالم
وعلى مدى سنوات طوال..

مع كل جامعة نطرح اسمها تكون أمنيتي الخاصة
أن تتزين بأسماء عربية تضع بصمتها الشغوفة في كل صعيد..