يوم استقلال موريتانيا


هذا اليوم أشبه بعرسٍ وطني
يشارك فيه كل موريتاني
فرحاً واعتزازاً بقصة نصره
واليوم
نحن نشاركه هذا الفرح
بالحديث عنها والاحتفال بها
فكل عام والشعب والحكومة الموريتانية
بكل خير وعز واستقلال
عن كل من يحاول النيل من سيادتها وقوتها
وجعل الله أيامها فخراً
مثل يوم
الثامن والعشرين
من شهر تشرين الثاني
الذي
تحتفل فيه البلاد
بذكرى استقلالها عن الاحتلال الفرنسي
من خلال تنظيم العروض العسكرية التي تشارك بها
القوات المسلحة
وقوات الأمن
وفرق التفتيش
والتحقيق العلمي
ومكافحة المخدرات
بالإضافة إلى القوات البحرية والجوية والبرية.
فهنيئاً لك في عرسك الوطني