لا أعرف كيف أقولها
ولكنّي مضطرٌ إلى أن أفعل
علي أن أنهي علاقتي بكَ
ولو كان في الأمر صعوبةً
أنا حتماً أستحقّ شخصاً أفضل.
لقد قضينا وقتاً طيّباً معاً
أنا وأنتَ
لا أزال أذكر كيف كنت أستمتع بالتسويف الذي كنت تمارسه
وكيف تؤجّل مواجهة الأخطاء ،
لا أزال أذكر كيف كنت أستمتع معك بالرّكض وراء المتع العابرة الصغيرة ،
وراء الكسل ، وراء الراحة والخيارات السهلة.
نعم ، كلُّ ذلك كان وقتاً ممتعاً أدفع ثمنه الآن..
والآن صار عليّ أن أنهي علاقتي بكَ ، مرةً واحدةً
وإلى الأبد . إلى الأبد.
عليَّ أن أرى حياةً أخرى ..وأن أبدأَ من جديد..
عزيزي ( أنا )..ثمّةَ أنا جديد عليه أن يولد في داخلي
ثمّة " أنا " نشيط متفائل وطموح يريد مصاحبتي
فلم يفت الأوان بعد..